أخباربرشلونةتقارير ومقالات خاصةكرة القدم الإسبانيةكرة قدم
الأكثر تداولًا

لماذا لا يفي خوان لابورتا بوعوده؟

يعتبر خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة، واحدا من المسؤولين الصعب فهمهم حول العالم، خاصة منذ ظهوره في الصورة مع نادي البارسا مؤخرا وخداعه للجماهير.

لابورتا لم يكتف بخداع الجماهير وتقديم بعض الوعود الكاذبة لهم، ولكنه أصبح يخدع عناصر ناديه الأساسية وبالتحديد في الفريق الأول لكرة القدم بالبارسا، وقد يكون قام بخدع أخرى مع أشخاص وفرق أخرى.

وهناك 3 مشاهد قام بها في وقت قصير منذ توليه رئاسة نادي برشلونة، كانت جميعها صادمة بشكل كبير للجميع ليس جماهير النادي فقط، ولكن جميعها أكدت أن “خوان لابورتا لا يفي بوعوده”.

خوان لابورتا - رئيس برشلونة (المصدر Gettyimages)
خوان لابورتا – رئيس برشلونة (المصدر Gettyimages)

3 شواهد تدين لابورتا في برشلونة

ميسي والضربة المؤلمة

البداية كانت عام 2021 عندما بدأت انتخابات رئاسة نادي برشلونة، وكان لابورتا أحد المرشحين لمنصب الرئيس، ولمحاولة حصوله على تصويت أعضاء النادي كانت أحد العناصر الأساسية في حملته الانتخابية أنه سيتم تجديد عقد أسطورة الأرجنتين والنادي ليونيل ميسي، مسغلا علاقة صداقته باللاعب.

وبالفعل تحمس ميسي شخصيا للأمر وكان أحد أكبر الداعمين ليأتي لابورتا رئيس لنادي برشلونة، وهو ما حدث بالفعل ولكن عندما جاء وجه صدمة كبرى لميسي نفسه.

بعدما تولى لابورتا رئاسة نادي برشلونة بفترة قصيرة، خرج يؤكد أن ميسي سيرحل عن برشلونة والنادي ليست لديه القدرة على تجديد عقده ودفع راتبه، وحتى حفل وداعية أسطورة النادي على مر التاريخ لم تكن تليق به نهائيا، وغضبت الجماهير قليلا من رئيس ناديها الجديد، ولكن حاولت تدارك هذه الصدمة ليرد هو سريعا بصدمة جديدة.

خوان لابورتا - ليونيل ميسي - برشلونة (المصدر:Gettyimages)
خوان لابورتا – ليونيل ميسي – برشلونة (المصدر:Gettyimages)

تشافي الذي لم يجد من يحترم تاريخه

والصدمة الثانية كانت بشكل أسوء بكثير، فقد كانت مع تشافي هيرنانديز مدرب الفريق، والذي حدثت معه واقعة لا تليق بتاريخه سواء كلاعب للبارسا أو مدربا للفريق.

أكد تشافي في منتصف هذا الموسم، أنه سيرحل عن تدريب فريق برشلونة بعدما تراجع الأداء والنتائج في الفترة الأخيرة، ليشير إلى أنه من الأفضل أن يأتي مدرب جديد ليكمل بناء ما بدأه المدرب الإسباني والنادي.

وبعد قرار تشافي هذا تحسنت نتائج الفريق بشكل ملحوظ، لتخرج تقارير صحفية إسبانية تؤكد أن هناك نية لدى إدارة برشلونة في إقناع تشافي بالبقاء، وبالفعل اجتمع لابورتا وديكو المدير الرياضي للنادي مع المدرب ونجحوا في تغيير قراره وأكدوا أنه مستمر بشكل طبيعي، بل أن رئيس البارسا خرج في أحد المؤتمرات منذ عدة أيام يتغنى به.

وبشكل مفاجئ بعد أيام قليلة من إقناع تشافي بالبقاء يخرج نادي برشلونة في بيانًا رسميًا يوم الجمعة 24 مايو، يؤكد أن تشافي سيرحل بنهاية هذا الموسم بشكل رسمي، في صدمة كبرى للجميع وأولهم المدرب الذي وجد نفسه يتم إقالته بدلا من أنه كان سيرحل بناء على قراره.

أراخو وخدعة الفيلم الوثائقي

والمرة الثالثة لم تكتمل بعد ولكن سيأتي الدور على لاعبًا جديدًا في الفترة المقبلة، وهو الأوروجواياني رونالد أراخو مدافع فريق برشلونة.

في شهر مارس الماضي سافر لابورتا إلى أوروجواي ليحضر حفل صدور فيلمًا وثائقيا عن أراخو، والتقط بعض الصور مع مدافع برشلونة ثم قال خلال فيديو انتشر سريعا له هذا اليوم: “أراوخو شخص رائع، إنه أحد أفضل المدافعين في العالم، أريد تسليط الضوء على التزامه تجاه النادي، بالنسبة لنا هنا في برشلونة، إنه فخر كبير أن لاعبًا مثلك يا رونالد يدافع عن ألوان النادي كما تفعل، سأجدد لأراوخو مدى الحياة”.

وبعدما تأكد الجميع أن أراخو مستمر مع برشلونة في الموسم المقبل على الأقل بعيدا عن “التجديد مدى الحياة”، خرجت التقارير الصحفية الإسبانية مؤخرا تؤكد أن النادي ينوي بيع اللاعب هذا الصيف وذلك لتوفير المال وعدم الاقتناع بمستواه وتلقيه العديد من العروض، ليصبح هو الضاحية الثالثة حتى الآن لوعود لابورتا الكاذبة.

إحصائيات برشلونة


كيف يفكر خوان لابورتا؟

ووسط كل ذلك يجب أن نحاول معرفة كيف يفكر خوان لابورتا، هل هو شخصية لا تحب أن يرحل الأشخاص عن النادي بقرارهم ويقيلهم هو بنفسه، أم أنه يحب فقط “ألا يفي بوعوده”، سؤال سيحتار فيه الجميع ولكن سينتظر الجميع ليرى أيضا ما إذا كان لابورتا يحاول تصحيح مسار البارسا أم يأخذه ويهبط إلى الهاوية.