أخباركرة القدم العربيةكرة قدمكرة مغربية

وليد الركراكي يسعى لإسقاط أسماء بارزة من قائمة منتخب المغرب

يسعى وليد الركراكي مدرب منتخب المغرب لإجراء تعديلات جدرية على قائمة منتخب المغرب في الفترة المقبلة بعد الإقصاء المرير من نهائيات كأس أمم إفريقيا 2023.

ويستعد وليد الركراكي للإعلان عن اللائحة المستدعاة لخوض وديتي أنغولا وموريتانيا في 22 و26 مارس القادم استعدادا للاستحقاقات المقبلة، أبرزها الإقصائيات المؤهلة إلى كأس العالم 2026.

وتحدث مدرب منتخب المغرب خلال حواره المطول مع القناة “الرياضية” المغربية، عن تغييرات منتظرة في قائمته، حيث لم يقدم عدد من اللاعبين المطلوب منهم في البطولة القارية الأخيرة.

وليد الركراكي ورحلة تصحيح المسار مع منتخب المغرب

ويبحث الجهاز الفني لمنتخب المغرب عن تصحيح الأخطاء المرتكبة في كأس إفريقيا، والتي ساهمت في إقصاء منتخب المغرب، والعمل على تدعيم صفوفه بأسماء جديدة قادرة على تقديم الإضافة المطلوبة في الاستحقاقات القادمة، أبرزها رهان التتويج باللقب القاري في النسخة القادمة، التي يستضيفها المغرب صيف 2025.

ومن المرتقب استبعاد بعض الأسماء عن لائحة المنتخب المغربي لوديتي أنغولا وموريتانيا، لتراجع مستواهم الفني، وعدم تقديمهم المنتظر منهم في ساحل العاج، وبسبب معاناة بعضهم من إصابات متفاوتة الخطورة، وعدم استعادة عافيتهم الفنية والبدنية.

وليد الركراكي
وليد الركراكي – تصوير: عمر الناصيري

ما هي الأسماء التي سيستبعدها وليد الركراكي عن قائمة المغرب؟

ومن بين الأسماء المنتظر أن يستبعدها الركراكي لأسباب فنية، محمد الشيبي وطارق تيسودالي ويونس عبد الحميد، وذلك رغبة من المدرب في منح الفرصة للاعبين آخرين، قصد الوقوف على مؤهلاتهم.

ومن المرتقب أن يغيب حكيم زياش وسفيان بوفال ونصير مزراوي، بسبب الإصابات المتجددة وعدم الجاهزية التامة لقادم التحديات.

ويتمثل التحدي الأبرز لمدرب منتخب المغرب في إيجاد أسماء بديلة لتعويض المغادرين، وإضافة الجودة لصفوفه قبل المواعيد الرسمية المقبلة.