أخباركرة القدم السعوديةكرة القدم العربيةكرة قدم
الأكثر تداولًا

هل أفضلية الهدف خارج الأرض تم إلغاؤها في دوري أبطال آسيا؟

سيطر التعادل الإيجابي على نتيجة ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا بين الهلال ضد أوراوا بهدف لمثله على ستاد الملك فهد الدولي في مدينة الرياض.

وعقد الهلال بقيادة مدربه الأرجنتيني رامون دياز مهمته في إياب نهائي دوري أبطال آسيا على الأراضي اليابانية يوم السبت 6 مايو المقبل بملعب ساتياما 2002.

وبالرغم من تقدم الهلال مبكراً في النتيجة بهدف سجله سالم الدوسري في الدقيقة 13 من الشوط الأول إلا أن الضيوف نجحوا في إدراك هدف التعادل عن طريق كوروكي في الدقيقة 53.

وما يصعب الأمور أيضاً على الهلال في لقاء الإياب غياب لاعبه سالم الدوسري بشكل رسمي للإيقاف بعد خروجه بالبطاقة الحمراء المباشرة في لقاء الذهاب بالدقيقة 86 بالشوط الثاني.


ودخل الهلال في حسابات معقدة بعدما استقبل هدفاً في شباكه بمباراة الذهاب، علماً بأن ذلك سيؤثر على الفريق في المباراة العودة بسبب أفضلية الهدف خارج الديار.

وبات من المؤكد تطبيق قاعدة الأهداف المسجلة خارج الأرض للمرة الأخيرة في هذه النسخة بدوري أبطال آسيا بقرار من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

حسابات أفضلية الهدف خارج الأرض قبل إياب نهائي دوري أبطال آسيا

تطبق قاعدة الأهداف المسجلة خارج الأرض في الوقت الأصلي فقط ولا تطبق في الأشواط الإضافية، وفي النسخ القادمة لن تطبق هذه السياسة مرة أخرى.

على سبيل المثال، إذا انتهى لقاء الإياب في اليابان في الأشواط الأصلية بهدف لكل فريق سيتم اللجوء وقتها للوقت الإضافي، وفي حالة تسجيل كل فريق هدفاً في الأشواط الإضافية وانتهى الوقت الإضافي 2-2، لا يفوز الهلال بل ستذهب المباراة لركلات الترجيح.

ويفوز الهلال فقط في حالة تعادله في الوقت الأصلي بهدفين لكل فريق، وفي هذه الحالة سيحصل على أفضلية الهدف خارج الديار ويتوج باللقب الآسيوى الخامس في تاريخه، أما في حالة تعادله في الوقت الأصلي بهدف لمثله ستذهب المباراة للوقت الإضافي.

وصدق الاتحاد الآسيوي في الاجتماعات الأخيرة على استبعاد قاعدة الأهداف المسجلة خارج الأرض اعتباراً من موسم 2023 – 2024، وسيتم اعتماد خوض وقت إضافي، وكذلك ركلات الترجيح عند الحاجة من أجل تحديد الفائز في مواجهتي الذهاب والإياب.

Mohamed Abolila

5290 مقال