كرة قدمأخباركرة القدم الإيطاليةكرة القدم الانجليزية
الأكثر تداولًا

نتيجة مباراة ليفربول ونابولي اليوم في دوري أبطال أوروبا.. انتصار قاتل بأقدام صلاح ونونيز

نتيجة مباراة ليفربول اليوم ضد نابولي في دوري أبطال أوروبا، حيث قاد الدولي المصري محمد صلاح فريقه الريدز للفوز بهدف نظيف.

وأقيمت مباراة ليفربول ونابولي، مساء اليوم الأربعاء، على ملعب “آنفيلد”، بالجولة السادسة والأخيرة من دور مجموعات مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وكاد ليفربول أن يسجل الهدف الأول في الدقيقة الخامسة من الشوط الأول عن طريق كورتيس جونز، بعد تمريرة من محمد صلاح، والتي وصلت إلى جونز حيث سدد الكرة تجاه المرمى، ولكنها مرت بجوار القائم.

وطالب خفيتشا كفاراتسخيليا بركلة جزاء لصالح نابولي، في الدقيقة 8، بعد خطأ تجاهه من إبراهيما كوناتي ولكن الحكم لم يحتسب شيء.

وسنحت فرص لصالح نابولي، في الدقيقة 29، بعدما سدد ندومبيلي الكرة تجاه مرمى ليفربول ولكنها وصلت سهلة إلى أليسون بيكر.

وبعد ذلك بدقيقة، انطلق محمد صلاح بالكرة حيث مررها إلى تياجو ألكانتارا الذي سددها بشكل قوي ناحية المرمى، ولكن الحارس تألق وتصدى لها.

وفي الدقيقة 42 سنحت فرصة هدف محقق لصالح محمد صلاح بعدما انفرد بالحارس وسدد الكرة تجاه المرمى ولكن الحارس تصدى لها بنجاح، قبل أن تُرفع راية التسلل.

وسجل نابولي هدفًا في الدقيقة 53 من عمر الشوط الأول عن طريق أوستيجارد، ولكن تقنية الفيديو ألغته بداعِ وجود تسلل.

https://twitter.com/i84bx/status/1587554919346851840

وغابت الخطورة تمامًا في الشوط الثاني، حيث لم يُقدم أي من لاعبو الفريقين شيء يُذكر وخاصًة بعد هدف نابولي الذي تم إلغاءه.

وظلت الفريقان يبحثان عن فرص للتسجيل ولكن الحظ لم يحالف أي منهما، خاصة محمد صلاح الذي حصل على فرصة للتهديف في الدقيقة 81، ولكن التسديدة جاءت ضعيفة وأمسك الحارس بالكرة.

ونجح محمد صلاح في إحراز هدف الفوز في الوقت القاتل بالدقيقة 85، بعد تسديدة عادت من الحارس أليكس ميريت الذي حاول إبعاد الكرة من على خط المرمى، ثم عادت الكرة إلى صلاح وسددها في شباك الضيوف.

وجاء الهدف الثاني في الدقيقة 94، بنسخة كربونية من الهدف الأول، بعد ركلة ركنية، ضربها فان دايك بالرأس ثم عادت من الحارس ميريت لتجد نونيز سجلها الأوروجوياني داخل الشباك، وعاد الحكم إلى تقنية الفيديو أولًا قبل احتساب الهدف.

وبذلك وصل رصيد ليفربول للنقطة 15، وهو نفس رصيد نابولي، ولكن فريق الريدز يظل في المرتبة الثانية، بسبب تفوق فريق الجنوب الإيطالي بالمواجهات المباشرة على ليفربول، بعد فوزه في المباراة التي لُعبت في إيطاليا 4-1.