برشلونةأخباركرة القدم الألمانيةكرة القدم الإسبانيةكرة قدم
الأكثر تداولًا

ما هو قانون “ويبستر” الذي يقرب صفقة ليفاندوفسكي من برشلونة؟

يقترب البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم فريق بايرن ميونخ الألماني، بقوة من الانتقال إلى صفوف فريق برشلونة الإسباني خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة

وارتبط اسم روبرت ليفاندوفسكي من الرحيل عن بايرن ميونخ، خلال الصيف المقبل، في ظل عدم وصول الطرفين لاتفاق من أجل تجديد عقد المهاجم، الذي ينتهي مع نهاية صيف 2023.

وعلى خلفية عدم رغبة بايرن ميونخ، في التفريط بسهولة عن خدمات روبرت ليفاندوفسكي، لذلك قد يلجأ برشلونة واللاعب إلى قانون ويبستر.

ولكن في البداية، ما هو قانون ويبستر الذي يلجأ إليه المهاجم البولندي من أجل الانتقال إلى صفوف برشلونة الإسباني في الصيف المقبل.

ونشأ هذا القانون على خلفية قضية أندرو ويبستر، اللاعب الاسكتلندي، الذي قرر فسخ تعاقده مع ناديه هارتس، بسبب التوتر الرياضي بين الطرفين، حيث كان يكمل السنة الثالثة من العقد الموقع بينهما، الذي كان يمتد لخمس مواسم خمسة، لذلك كان عليه فقط أن يدفع للنادي نسبة، من قيمة عقده تعويضًا عن الموسمين المتبقيين، كتعويض عن خرق العقد وسمي بعدها هذا القانون على اسمه.

ويتيح قانون ويبستر وتحديدًا المادة 17 من لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم، للاعب كرة القدم إنهاء عقده من طرف واحد، ما يسمى بـ “فترة الحماية” ، وهي بعد مرور ثلاث سنوات بعد توقيع آخر عقد له مع الفريق، وهذا ما ينطبق على حالة روبرت ليفاندوفسكي الذي وقع أخر عقد له مع بايرن ميونخ في أغسطس 2019.

وبالنسبة إلى اللاعبين الذين تقل أعمارهم عن 28 عامًا فإن فترة الحماية للنادي ستغطي السنوات الثلاث الأولى، وإذا حاول اللاعب المغادرة في تلك الفترة، فسيتم استبعاده لمدة 4 أشهر ويُعاقب النادي الجديد بالإيقاف عن فترتي انتقالات متتاليتين، التي لا تنطبق على حالة ليفاندوفسكي الذي يبلغ من العمر 33 عامًا.

ومن أجل تطبيق هذا القانون، يجب أن تستوفي 3 شروط وهم:

الشرط الأول: يجب على لاعب كرة القدم إبلاغ “ناديه” بقراره في غضون 15 يومًا من نهاية الموسم (تاريخ آخر مباراة رسمية في الموسم)

الشرط الثاني: يجب أن يكون النادي الجديد للاعب في مكان يخضع لسلطة (قانون) اتحاد وطني آخر، أي أنه لا يجوز أن ينتقل لنادي داخل نفس بلد ناديه الأصلي.

الشرط الثالث: يجب على النادي الجديد أن يدفع التعويض القديم معادلاً لمبلغ راتب ليفاندوفسكي، والذي سينتج عن العقد إذا استمر حتى نهاية مدته.

ومن خلال الشرط الأخير، وخاصة في حالة ليفاندوفسكي، سيقدر قيمة التعويض الذي سيدفعه البولندي إلى بايرن ميونخ 23 مليون يورو ، حيث سيتم انتهاء عقده قبل 12 شهرًا من انتهائه بشكل رسمي .

وفي حال وصول بايرن ميونخ إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم، ستكون آخر مباراة رسمية لهذا الموسم للعملاق البافاري يوم 28 مايو.

وخلال الساعات القليلة الماضية، ظهرت أخبار تؤكد أن المصادر الصحفية في بولندا وخبراء كرة القدم، أكدوا بشكل تام أن الاتفاق بين روبرت ليفاندوفسكي وبرشلونة كأمر مسلم به .

ووفقًا لنفس المصادر، فإن ليفاندوفسكي أبلغ بنفسه مسؤولي بايرن ميونخ بقراره، لكنهم في النادي الألماني مترددون في قبول هذا القرار، وكذلك مواصلة المحادثات لتجديد عقده في النادي، وهو الأمر الذي لا يفضله اللاعب وممثله .