أخبار365TOPتقارير ومقالات خاصةكرة القدم الفرنسيةكرة قدم
الأكثر تداولًا

لماذا يظهر باريس بشكل أفضل بوجود ميسي ونيمار وغياب مبابي؟

منذ صيف 2021، وتحديدًا بعد وصول النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى حديقة الأمراء حيث باريس سان جيرمان، لم تهدأ الأوضاع هناك أبدأ، حتى وأن الصراع ظل مشتعلًا لفترة طويلة امتدت إلى الصيف الحالي.

ما بين وصول ميسي يتسبب في تدهور العلاقة بين كيليان مبابي ونيمار دا سيلفا، مرورًا إلى مبابي غير سعيد بسبب وجود ميسي، وصولًا إلى امتيازات مبابي التي تمنحه صلاحية كبرى بالتحكم في الصفقات وتحديد قائمة الرحيل.

جميعها أزمات اجتمعت كافة داخل حديقة الأمراء في الموسم الماضي، ونتج عنها توديع بطولة دوري أبطال أوروبا في النسخة الأخيرة، بعد ريمونتادا صنعها ريال مدريد في دور ثمن النهائي للبطولة.

حتى أن الصحف الفرنسية باتت تشعل فتيل الأزمة، بعد التأكيد مرارًا على أن غياب كيليان مبابي يمنح مزيد من الإيجابية على طريقة لعب ليونيل ميسي مع زميله السابق في برشلونة نيمار دا سيلفا.

لماذا يظهر باريس بشكل أفضل بوجود ميسي ونيمار وغياب مبابي؟

مع انطلاق الموسم الجديد 2022/2023، سحق باريس سان جيرمان مضيفه كلير مون بخمسة أهداف نظيفة، في المباراة الافتتاحية لـ الدوري الفرنسي.

ليونيل ميسي ظهر بصحبة نيمار دا سليفا في هجوم العملاق الباريسي، وتشارك الثنائي في عزف سيمفونية مبهرة جعلت إسم الأرجنتيني تتصدر أغلفة الصحف في فرنسا بعد هدفه الرائع من الذي سجله من مقصية في شباك كلير مون.

بخلاف ما فعله ليونيل ميسي وتألقه في تلك الليلة، النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا الذي ارتبط إسمه بمغادرة باريس سان جيرمان مؤخرًا، قدم أداء مبهر خلال المباراة بعدما صنع ثلاث أهداف وأحرز هدف.

غاب كيليان مبابي عن تلك المباراة، بسبب إصابة عضلية يعاني منها منذ مُدة، فانتعش ميسي واستعاد نيمار ذاكرته التهديفية.

الصحف الفرنسية تقول أن ميسي ونيمار الذان يتمتعا بعلاقة قوية منذ فترتهم معًا في برشلونة، يشعران بارتياحية كبيرة في اللعب جنبًا إلى جنب في باريس، حتى وأن هذا الشعور يزداد في غياب مبابي.

برغم أن وجود كيليان مبابي داخل الملعب، كان يزيد من إيجاد الحلول لباريس سان جيرمان في الموسم الماضي، لكن يبدو أن مع تغيير ماوريسيو بوتشيتينو ومجيء كريستوفر جاليتير إلى تدريب النادي الباريسي جعل ميسي ونيمار يقدمان الحلول في غياب مبابي بشكل طبيعي.

صحيفة “ليكيب” قالت أن ميسي لعب بحرية لأول مرة مع باريس منذ وصوله في صيف 2021. وذلك حين شارك في حفلة أهداف الفريق الفرنسي على كلير مون

بخلاف ذلك، فإن التعاون المشترك بين نيمار وميسي ظهر ببراعة خلال مجريات لقاء كلير مون على عكس الموسم الماضي، الذي غاب عنه لفترة طويلة البرازيلي، ويبدو أن الشريكين يشعرا براحة أكبر في غياب مبابي.

كيف كانت نتائج باريس سان جيرمان في غياب كيليان مبابي ؟

غاب كيليان مبابي في الموسم الماضي عن 4 مباريات مع باريس سان جيرمان، حقق الفريق الفوز في مباراة، بينما خسر مباراتين وسقط في فخ التعادل في مباراة وحيدة.

ما يعني أن غياب مبابي أثر بقوة على هجوم باريس سان جيرمان بإعتباره الهداف الأول للنادي في الوقت الحالي.

حيث أنهى المهاجم الفرنسي الموسم الماضي برصيد تهديفي وصل إلى 39 هدفًا وصنع 26 هدفًا لزملائه خلال 46 مباراة شارك فيها طوال الموسم بمختلف المسابقات.

غاب مبابي عن مباراة ليل في السوبر الفرنسي مطلع الموسم الماضي، وكذلك لاعبي أمريكا الجنوبية نظرًا لحصولهم على إجازة عقب بطولة كوبا أمريكا، فتلقى باريس سان جيرمان هزيمة في تلك المباراة، وخسر العملاق الباريسي أول ألقاب الموسم في ذلك التوقيت

لكن في أكتوبر 2021، تعلم باريس الدرس، ورد الهزيمة لفريق ليل في مباراة الدوري الفرنسي التي جمعت بينهما، وكان ذلك في غياب مبابي، حيث قاد ميسي المباراة، لكنه لم يسجل أهداف.

عاد باريس ليتذوق مرارة النتائج السلبية في غياب مبابي، بعدما خيم التعادل الإيجابي بنتيجة 1-1 على مباراته ضد لوريان في الدوري الفرنسي، في وجود ليونيل ميسي وماورو إيكاردي في هجوم الفريق، وهنا أيضًا فشل ميسي في التسجيل.

أما عن الخسارة الثانية في غياب كيليان مبابي، كانت أمام نيس في الدوري الفرنسي، وخسر النادي الباريسي بهدف نظيف رغم تواجد الثلاثي نيمار دا سيلفا وليونيل ميسي وأنخيل دي ماريا!

أما مع بداية الموسم الحالي، غاب مبابي عن مواجهة الجولة الأولى ضد كلير مون، وظهر باريس سان جيرمان ظهور مميز بقيادة ميسي ونيمار، ونجح في إحراز 5 أهداف والحفاظ على نظافة شباكه.

twitter

لماذا تدهورت العلاقة بين مبابي ونيمار ؟

لعبت الصحف الفرنسية دورًا كبيرًا في هذا الأمر، حيث تعمدت الصحف على مدار الموسم الماضي نقل شائعات تفيد بأن العلاقة بين نيمار ومبابي أصبحت متوترة للغاية منذ وصول ليونيل ميسي.

من المعروف أن ميسي ونيمار تجمعهما علاقة قوية، لذا عبّر البرازيلي عن امتنانه الكبير وسعادته البالغة في كل مرة يتم سؤاله عن وجود ميسي معه في باريس.

صحف مثل “ليكيب” و”لو باريسيان” نقلت تلك التصريحات، ثم تبعتها بشائعات تدهور العلاقة بين الثنائي، حتى أن بعد تجديد عقد مبابي خرج حديث عن مطالب مبابي برحيل نيمار من الفرق لأن البرازيلي يعيق اللعب ولا يقدم أي جديد.

لذا خرجت أنباء بالجملة تفيد بأن باريس عرض نيمار دا سليفا للبيع هذا الصيف، على الرغم من تجديد عقد البرازيلي قبل انطلاق الموسم الماضي!

وشوهد نيمار دا سيلفا أثناء الحصة التدريبية الجماعية للعملاق الباريسي خلال الجولة التحضيرية للفريق، وهو يتجاهل مبابي في إحدى التدريبات الثنائية، حتى وأنه انتظر قدوم ميسي إليه ليبدأ معه تلك التدريبات.

هل وصول ميسي إلى باريس أثار استفزاز مبابي ؟

منذ وصول ليونيل ميسي إلى حديقة الأمراء في صيف 2021، اعتادت الصحف الفرنسية الحديث عن عدم شعور الأرجنتيني بالانسجام أو السعادة في حديقة الأمراء.

بخلاف ذلك، أكدت صحف فرنسا مرارًا بأن مبابي غير سعيد بوجود ميسي، بالرغم أن المهاجم الفرنسي خرج مرارًا للرد على هذا الأمر، والتأكيد على سعادته باللعب جوار الأرجنتيني إلا أن الصحف هناك لم تهدأ.

فهل يتغير شكل باريس سان جيرمان في الموسم الجديد 2022/2023، بعد وصول جاليتير لتدريب الفريق الفرنسي، ويتعاون الثلاثي نيمار وميسي ومبابي في المنافسة على الألقاب والبطولات الكبرى ؟