أخبارتقارير ومقالات خاصةكرة القدم العربيةكرة قدمكرة مغربية

في الذكرى الـ87 لتأسيسه.. ما هي أبرز محطات وألقاب الوداد المغربي عبر التاريخ؟

تحتفل جماهير ومكونات الوداد المغربي بالذكرى الـ87 لتأسيس الفريق الذي يعتبر من أعرق الأندية المغربية وأكثرها تتويجا بالألقاب المحلية والقارية.

أحد أبرز أقطاب “كازابلانكا” وكرة القدم المغربية عموما، تأسس سنة 1937، اشتهر بدفاعه عن وحدة وطنه ومناهضة المستمعر خلال فترة الحماية على المغرب حتى حصوله على الإستقلال.

يسمى بوداد الأمة والمقاومة والشهداء، ويحظى بقاعدة جماهيرية كبيرة داخل المغرب وخارجه، نظرا لمواقفه النضالية ودعمه لمختلف القضايا الإنسانية أولا، ولسجله المرصع بالألقاب ثانيا.

الوداد المغربي يحتفي بالذكرى الـ87 لتأسيسه

تحتفل مكونات نادي الوداد الرياضي، في من 8 ماي لكل عام، بالذكرى الـ87 لتأسيس النادي “الأحمر”، كما اعتادت الجماهير التواجد في أماكن محددة للاحتفال بالأهازيج والشماريخ تعبيرا عن حبها لفريقها

ونشرت الصفحات الرسمية للوداد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورة تختزل مرور 87 سنة على تأسيس الفريق، وأرفقها بـ بيان رسمي أبرز ما جاء فيه: “بالأمس كانت فكرة … قادها رجل واحد فآمن بها العشرات، صدقها المئات، شجعهتها الآلاف و أحبتها الملايين”.

وأضاف البيان: “ثم صارت رمزا، ضد الفصل و ضد الاضطهاد و الإستعمار، نقلت آمال المغاربة بين المداشر و الضواحي، صارت صوتا لكل وطني مقاوم يحلم بغد أفضل … فصارت رمزا للأمة و جزءا من تاريخها الذي لن تمحوه غصة في حلق حاقد”.

الوداد المغربي
الوداد الرياضي المغربي – (المصدر:Gettyimages)

ما هي أبرز ألقاب الوداد البيضاوي في تاريخه؟

كتب الوداد المغربي عبر محطاته التاريخية الحافلة بالإنجازات العديد من السطور الذهبية التي جعلت منه واحدا من أكثر الأندية المغربية تتويجا بالألقاب على مر الزمان.

المسابقة عدد الألقاب
الدوري المغربي (محلي) 22
كأس السوبر المغربي (محلي)16
كأس العرش (محلي)9
دوري أبطال إفريقيا (قاري)3
كأس السوبر الإفريقي (قاري)1
كأس الكؤوس الإفريقية (قاري)1
الكأس الأفروآسيوية (قاري)1
كأس العرب للأندية (قاري)1
كأس السوبر العربي (قاري)1
كأس الملك محمد الخامس (قاري)1
كأس إفريقيا الشمالية للأندية (قاري)1
بطولة شمال إفريقيا للأندية (قاري)3
المجموع60

الوداد المغربي هذا الموسم بين الخيبة والعزيمة

تحل الذكر الـ87 لتأسيس وداد الأفراح والمسرات على غير عادات السنوات الماضية، إذ يمر الفريق بفترة صعبة بعد البداية المتعثرة والخروج من دوري أبطال إفريقيا وكأس العرش مبكرا، ثم الابتعاد عن حسابات التتويج بالبطولة الاحترافية.

ورغم عدم الاستقرار الإداري والفني، يعتزم المكتب المسير وكونات الفريق من جماهير ومنخرطين، ترميم الأمور سريعا والعودة أقوى إلى واجهات المنافسات المحلية والقارية.

Hakim Zairi

حكيم الزايري، صحفي مغربي ومعلق صوتي

2716 مقال