أخبار365TOPالزمالكتقارير ومقالات خاصةقصص 365Scoresكرة القدم المصريةكرة قدم

فانوس رمضان – حازم إمام الإمبراطور الذي سحر الجميع بإبداعه.. خير خلف لخير سلف وإمام الموهوبين

في شهر رمضان المبارك تتزين الشوارع بالفوانيس، ويتهادى به الأحباء، هدية قيمة وثمينة تصنع بشكل مبتكر كل عام ليتماشى مع تطورات العصر وتظل قيمته مهما اختلف الزمن وتقول الأسطورة بأن له قدر من السحر على تحقيق المعجزات وتحويل الأحلام إلى حقائق وواقع ملموس.

هديتنا في رمضان ستكون فانوس يومي، في صورة لاعب أو مدرب كان له مفعول السحر في اسعاد جماهيره، وتقديم لهم البطولات على طبق من ذهب وادخل في قلوبهم سرور يساوي فرحتك بأول فانوس جلبه لك أحد والديك في طفولتك. وهي الفقرة اليومية طوال شهر رمضان على موقع 365Scores

في الحلقة العشرون من “فانوس رمضان” سنأخذكم في جولة جديدة للأراضي المصرية وموعدنا مع النجم حازم إمام، الذي أمتع أعين الجميع بمواهبه الفنية على أرض الملعب أثناء تواجده مع نادي الزمالك ومنتخب مصر.

حازم محمد يحيى الحرية إمام، نجل النجم الكبير، حمادة إمام، لاعب الزمالك الأسبق، وحفيد عائلة إمام التي أبدعت مع النادي الأبيض، حيث أنه حفر أسمه بحروف من ذهب مع الفارس الأبيض بالقميص رقم 14 على خطى والده الذي لُقب بالثعلب.

ويعد حازم هو خير خلف لخير سلف، حيث نشأ بين عائلة كروية وورث من والده رقم قميصه مع الفريق، بالإضافة إلى لمساته الفنية وموهبته، علاوة على أخلاقه الذي أشاد بها الجميع داخل الملاعب.

نشأته وكيف بدأت مسيرته مع كرة القدم

ولد حازم إمام يوم 17 إبريل 1975 في مدينة القاهرة ونشأ بين براعم نادي الصيد وبدأ مسيرته مع الساحرة المستديرة في سن مبكر للغاية، إلى أن نجح في الانضمام لشباب نادي الزمالك، وتدرج بين فرق الناشئين والشباب في النادي.

قبل أن ينجح في حجز مقعدًا له في صفوف الفريق الأول بالقلعة البيضاء في عام 1993، وفي سن مبكر للغاية، ولعب كصانع ألعاب رقم قميص والده الأسطوري مع النادي الأبيض.

وبعدما نجح في خط أنظار الجميع بلمساته الفنية الساحرة، قرر نجل حمادة إمام أن يخوض أولى تجاربه الأوروبية وانتقل لنادي أودينيزي الإيطالي في عام 1996 في صفقة انتقال نهائي، قبل أن يتم إعارته إلى نادي دي غرافشاب الهولندي بعد مرور 3 سنوات مع النادي الإيطالي.

رحيل حازم إمام عن صفوف أودينيزي جاءت بسبب الإصابة القوية التي تعرض لها في صغر سنه، مما جعله يتوجه للنادي الهولندي وقضي بين جدرانه 18 شهرًا ثم عاد مرة أخرى لناديه الإيطالي، إلا أنه قرر العودة لبلده من جديد عبر بوابة الزمالك.

حفيد عائلة إمام عاد للفريق الذي نشأ بين جدرانه على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر في البداية، قبل أن ينجح الزمالك في ضمه بشكل نهائي، ليستمر مع الفريق لمدة 8 سنوات قبل أن يقرر الاعتزال في عام 2008 مع الفارس الأبيض.

لقب “إمام الموهوبين”

بعد عودته للفارس الأبيض، أصبح حازم إمام أحد قادة الفريق مع بداية الألفية الجديدة، ويشارك بصفة أساسية ودائمة في مباريات الفريق، على الرغم من تعاقب المدربين على دكة القلعة البيضاء في تلك الفترة، وخطف قلوب الجماهير.

نجاحات حازم إمام مع القلعة البيضاء وإظهار موهبته الطاغية التي تفوق بها على جميع اللاعبين المصريين في ذلك الوقت، جعلت معلقي كرة القدم يطلقوا العديد من الألقاب عليه أثناء المباريات، لعل أشهر هذه الألقاب، لقب “إمام الموهوبين” الذي أطلقه عليه المعلق المصري الشهير، ميمي الشربيني، خلال أحد مباريات الفريق، نظرًا لما يتمتع به نجم الزمالك من مهارات وموهبة.

حازم إمام وموسم السباعية

حازم إمام نجح في قيادة الزمالك لتحقيق رقم تاريخي غير مسبوق، حيث أنه توج مع الفارس الأبيض بسبع بطولات مختلفة في موسم واحد، ليبقى الزمالك هو النادي الوحيد في العالم حتى الآن الذي حقق السباعية في موسم واحد.

حيث أن الزمالك فاز بألقاب الدوري المصري وكأس مصر وكأس السوبر المصري ودوري أبطال إفريقيا والسوبر الإفريقي وبطولة السوبر المصري السعودي والبطولة العربية، وذلك في موسم 2002/2003.

وكان حازم أبرز لاعبي الفريق في هذا الموسم نظرًا لما قدمه مع فريقه ساعد به للفوز بهذه الألقاب، كان ابرزها في نهائي كأس السوبر الإفريقي الذي توج به الزمالك على حساب الوداد المغربي بنتيجة 3-1، حيث أن إمام سجل هدفًا، ونجح في تحقيق جائزة أفضل لاعب إفريقي داخل القارة في عام 2003.

أفضل صانع ألعاب في إفريقيا

انضم حازم إمام لمنتخب مصر في عام 1995، أي في سن 20 عامًا، بعد تألقه مع المنتخب الأوليمبي في تلك الفترة، حيث أنه شارك مع منتخب الفراعنة في بطولة كأس أمم إفريقيا في أعوام 1996 و1998 و2000 و2002 و2004، وفاز بجائزة أفضل صانع العاب في إفريقيا عام 1996.

ألقابه الدولية والمحلية

على مدار 15 عامًا في مسيرته، نجح نجم الزمالك ومنتخب مصر في تحقيق المزيد من الألقاب، حيث أنه لعب في 257 مباراة في مختلف المسابقات التي شارك فيها مع جميع الأندية، ونجح في تسجيل 51 هدفًا وصناعة 41 أخرين.

فيما شارك مع منتخب بلاده في 69 مباراة في جميع المسابقات الدولية المختلفة وسجل 8 أهداف وصنع 5 أهداف أخرين مع منتخب الفراعنة.

حازم إمام
حازم إمام

توج حازم إمام ببطولة الدوري المصري 4 مرات مع الزمالك، وجاءت في أعوام 1993 و2001 و2003 و2004، بالإضافة إلى لقبين من بطولة دوري أبطال إفريقيا في عامي 1996 و2002.

علاوة على لقبين من بطولة كأس مصر في عام 2002 و2008، ولقب كأس السوبر الإفريقي في عام 2003 ولقب من كأس السوبر المصري في عام 2002، بالإضافة إلى لقب وحيد من بطولة كاس الأمم الإفريقية مع منتخب مصر في عام 1998.

نهاية مؤسفة مع جماهير الزمالك

مسيرة حازم إمام شهدت العديد من التوقفات بسبب الإصابات القوية التي تعرض لها، حيث أنه كان ضعيفًا من ناحية اللياقة البدنية.

بدأ مستوى حازم إمام يتجه للهبوط مع بداية موسم 2004/2005 مع الفارس الأبيض بسبب كثرة الإصابات التي يتعرض لها، ومن هنا، اقتربت الإصابات أن تضع حدًا لنهاية مسيرة نجم الزمالك.

في البداية، قررت جماهير القلعة البيضاء أن تبقي على أمالها في أن يحيي حازم إمام مسيرته من جديد داخل الملاعب بالعودة لمستواه المعهود، إلا أن مستوى إمام الموهوبين ظل في هبوط أكثر، إلى أن بدأت الجماهير تنتقد اللاعب بشدة بسبب سوء مستواه الواضح.

وهو ما أدى لوضع حد لنهاية مسيرة حازم إمام، حيث أنه قرر اعتزال كرة القدم بشكل نهائي بسبب انتقادات الجماهير، وذلك فور الفوز فريقه ببطولة كأس مصر في 2008 على حساب إنبي، مؤكدًا بعد ذلك أن هذا القرار جاء بعدما طالبه المشجعين بهذا الأمر.

الدخول في عالم الإدارة

بعد إسدال الستار على مسيرته في الملاعب، اتجه حازم إمام للخوض في العمل الإداري مع الأندية، حيث أنه بدأ مسيرته العملية من خلال بوابة نادي طفولته بعدما فاز بمقعد من مقاعد أعضاء مجلس إدارة النادي في الفترة من 2009 وحتى 2013.

وليس ذلك فقط، الإمبراطور دخل أيضًا عالم التحليل بعد انتهاء مسيرته مع الفارس الأبيض، حيث أنه يتواجد دائمًا في العديد من القنوات لتحليل أبرز المباريات على المستوى المحلي والدولي والأوروبي.

مسيرته الإدارية مع الزمالك تواصلت مرة أخرى عندما قرر مجلس إدارة الزمالك تعيينه كمديرًا لجهاز الكرة في الفريق الأول بالزمالك في يناير 2016 بعدما رفض هو بنفسه أن يتم تعيينه مدربًا مساعدًا في الجهاز الفني في ذلك الوقت.

إلا أن مسيرته مع الفريق لم تدم طويلًا ورحل عن النادي بعد ما يقرب من شهر، لكنه عاد مرة أخرى للمشهد بعدما فاز بمقعد عضو من أعضاء اتحاد الكرة المصري بداية من 2006 وحتى 2019 في فترة أولى، قبل أن يأتي من جديد في نفس المنصب بعدما فاز بهذا المقعد في الانتخابات الأخيرة في التي أقيمت في يناير 2022.

وليس ذلك فقط، فإن حازم إمام أيضًا تم تعيينه من ضمن أعضاء مجلس إدارة نادي زد الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية المصري في الوقت الحالي.

Mohamed Abdo

5703 مقال