أخباركرة القدم الإيطاليةكرة القدم الانجليزيةكرة قدم
الأكثر تداولًا

صفقة إيطالية محتملة تهدد مستقبل صلاح وماني مع ليفربول

أثارت رغبة نادي ليفربول الإنجليزي في التعاقد مع نجم يوفنتوس فيديريكو كييزا تساؤلات حول مستقبل الجناحين محمد صلاح وساديو ماني.

ساعد كييزا إيطاليا في التتويج بلقب يورو 2020 هذا الصيف، حيث سجل هدفين وشارك في جميع المباريات السبع بعد موسم أول واعد مع يوفنتوس.

وأشار الصحفي الإيطالي الشهير فابريزيو رومانو، إلى أن اللاعب فيديريكو كييزا البالغ من العمر 23 عامًا “لا يمكن المساس به” وسط اهتمام كبير من ليفربول تشيلسي وبايرن ميونخ بعد تألقه في يورو 2020.

ورد أن ليفربول قدم عرضًا مثيرًا للإعجاب لجناح يوفنتوس فيديريكو كييزا، والذي قد يسبب مشكلة لاثنين من أهم لاعبي يورجن كلوب على مر السنين وهما محمد صلاح وساديو ماني.

وعلى الرغم من أن صلاح يكاد لا يمكن الاستغناء عنه في آنفيلد، إلا أن ملامح نجم يوفنتوس تشبه إلى حد كبير اللاعب المصري، غالبًا ما يُشاهد كييزا يقطع من الجهة اليمنى في منتخب بلاده، كما أنه لعب في دور قلب الهجوم في بعض الأحيان مع فيورنتينا.

بينما اعتمد عليه مدرب يوفنتوس السابق أندريا بيرلو في الجهة اليسرى في خطة 4-4-2 مما أعاق أداءه الهجومي.

ومن الصعب أن تعثر على مشجع لليفربول يريد التخلص من صلاح البالغ من العمر 29 عامًا، ولكن كانت هناك تكهنات بأن لاعب روما السابق قد يغادر هذا الصيف إذا تلقى عرضًا مناسبًا مع انتهاء عقده الحالي في 2022.

تابع كل نتائج الأولمبياد لحظة بلحظة عبر 365Scores

يعتقد الكثيرون أن هجوم الريدز المتقدم في السن – ماني وروبرتو فيرمينو يبلغان من العمر أيضًا 29 عامًا – سيحتاج إلى دماء جديدة في سوق الانتقالات، ويبدو أن كلوب والمدير الرياضي مايكل إدواردز يعملان بالفعل على إعادة التشكيل.

إذا كان ليفربول حريصًا بالفعل على ضم كييزا، فهذا يعني بالتأكيد رحيل مهاجم آخر من بين صلاح أو ماني، مع وجود ديوجو جوتا بالفعل على الهامش كونه لاعبًا أساسيًا.