أخباركرة القدم الإماراتيةكرة قدم
الأكثر تداولًا

سفيان رحيمي: العين سيكون فريقًا مختلفًا على أرضه أمام يوكوهاما

تحدث المغربي سفيان رحيمي جناح العين الإماراتي، عن المباراة التي ستجمع فريقه بـ يوكوهاما مارينوس الياباني، في إياب نهائي دوري أبطال آسيا.

وكان العين قد خسر خارج ملعبه أمام مضيفه يوكوهاما بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي أُقيمت باليابان بذهاب النهائي.

ويستضيف العين نظيره يوكوهاما على ملعب هزاع بن زايد يوم السبت 25 مايو، في إياب نهائي دوري أبطال آسيا، أملًا في الفوز وتحقيق اللقب والتأهل لكأس العالم للأندية.

ماذا قال سفيان رحيمي عن نهائي دوري أبطال آسيا ضد يوكوهاما؟

وقال رحيمي في حوار خاص مع الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”:”لا تفصلنا عن اللقب سوى خطوة واحدة، وهي بالفعل حافز كبير. الفوز باللقب سيسمح لنا بالمشاركة في العديد من البطولات العام المقبل، أهمها كأس العالم للأندية. يرغب كل فريق في تجربة هذه المغامرة. ونأمل إن شاء الله أن نكون محظوظين بالفوز باللقب والمشاركة في تلك البطولة”.

وأوضح:”لا أعتقد أن هناك ضغوطا إضافية. أعتقد أن رحلتنا إلى النهائي في هذه البطولة هي واحدة من أفضل إنجازاتنا على الإطلاق. أشكر زملائي لأننا واجهنا فرقًا كبيرة وأقصيناهم. نحن نستحق أن نكون في النهائي. ونأمل إن شاء الله أن يكون اللقب لنا في النهاية”.

وعن مباراة الذهاب، قال:”هاتان مباراتان مختلفتان. في مباراة الذهاب فرض يوكوهاما نفسه وضغط باستمرار لأنه يلعب على أرضه ويحتاج لنتيجة إيجابية. لقد استخرجنا بعض الإيجابيات والسلبيات من تلك المباراة، لكننا الآن سنلعب مباراة الإياب على ملعب هزاع بن زايد. سيكون العين فريقاً مختلفاً تماماً على أرضه، خاصة مع وجود جماهير غفيرة ودعم من المشجعين في الإمارات العربية المتحدة ودول عربية أخرى مثل المغرب”.

موعد مباراة العين ضد يوكوهاما
موعد مباراة العين ضد يوكوهاما – المصدر: الحساب الرسمي لنادي العين

وعن سر نجاح الفريق في إقصاء نجوم كبار مثل كريستيانو رونالدو مع النصر السعودي، إضافة لفريق الهلال ، قال:”السر يكمن في وحدة وتماسك المجموعة بأكملها. إذا كنت ترغب في تحقيق نتيجة إيجابية في أي مباراة، يمكنك القيام بذلك بالروح والعزيمة والإصرار. وبالنظر إلى بعض المباريات على الورق، قد تتوقع إقصاء العين، لكننا حققنا ما قال الكثيرون إنه مستحيل بفضل إصرارنا وقوة إرادتنا. لقد كان هذا المشوار القاري تاريخياً بالنسبة لنا، ونحن نستحق الفوز به، لأنك إذا نظرت إلى رحلتنا إلى النهائي، سترى أن نجاحنا لم يكن نتيجة الحظ، بل العمل الجاد”.

وأكمل:”مواجهة شخص مثل كريستيانو رونالدو هي حافز إضافي لأنه أحد أعظم اللاعبين في العالم. ومع ذلك، عندما تبدأ المباراة، تكون 11 لاعبًا ضد 11. كانت مواجهة رونالدو والرغبة في الفوز عليه أمرًا محفزًا حقًا، وكما قلت، السر يكمن في اتحادنا كمجموعة”.

وعما إذا تجربته في البطولات القارية مع الرجاء ستساعده مع العين، قال:”عندما لعبت مع الرجاء شاركت في خمس نهائيات قارية، والحمد لله تمكنت من الفوز بها جميعها. عندما انتقلت إلى العين، كنت قد اكتسبت بالفعل خبرة جيدة من البطولات التي خضتها في المغرب. لقد ساعدني هذا على التكيف بسرعة مع الوضع الجديد. كنت أتمنى المشاركة في دوري أبطال آسيا منذ لحظة وصولي إلى العين، لأن المنافسة الآسيوية تختلف عن المنافسة الأفريقية. الآن، تمكنت من الوصول إلى النهائي، وآمل أن أحقق نفس النجاح الذي حققته في المغرب”.

العين ضد يوكوهاما
العين ضد يوكوهاما

وعن تقييمه لمدرب فريقه، الأرجنتيني هيرنان كريسبو، قال:”لقد كان أحد أفضل المهاجمين في العالم. يقدم لنا المدرب كريسبو، وخاصة المهاجمين، التوجيه في غرفة تبديل الملابس وعلى أرض الملعب مما يسمح لنا بالتميز. لقد تعلمنا منه الكثير، وهو يحفزنا دائمًا في غرفة الملابس، خاصة بروحه القتالية. على الرغم من أنه يبدو هادئًا على مقاعد البدلاء، إلا أنه يظهر شغفًا وإصرارًا ورغبة كبيرة في غرفة تبديل الملابس. هذه الأشياء تحفزنا وتجعلنا نقدم كل ما لدينا”.

وعن رأيه في النظام الجديد لبطولة كأس العالم للأندية، قال:”إنها نسخة مختلفة عن نهائيات كأس العالم للأندية السابقة. كان يشارك في البطولة سبعة أندية، والآن أصبح عددها 32. الوصول إلى النهائي سيكون مهمة صعبة للغاية، لكن في النهاية كرة القدم تتطلب عملاً شاقاً”.

وختامًا، تحدث رحيمي عن طموحاته المستقبلية مع المغرب والعين، قائلًا:”مثل أي لاعب، أطمح إلى تطوير مهاراتي واللعب في أرقى البطولات العالمية. أتمنى أن أشارك في كأس الأمم الأفريقية وكأس العالم، وأن أشارك مع العين في البطولات الكبرى المقبلةل

Ismael Mahmoud

صحفي مصري مواليد 1999، بدأ عمله الصحفي عام 2017، وأبرز أعماله حوارات صحفية مع تيبو كورتوا حارس مرمى ريال مدريد، ماركو أسينسيو، لوكاس بودولسكي، راؤول ألبيول، خيسوس نافاس، إيفان راكيتيتش وكلاوديو برافو

4159 مقال