أخباركأس العالم 2022كرة القدم الإسبانيةكرة قدمكرة مغربية
الأكثر تداولًا

تقارير إسبانية: المغرب قادر على الإطاحة بـ”الماتادور” والذهاب بعيدا في كأس العالم 2022

قالت الصحافة الرياضية الإسبانية، إن المنتخب المغربي لكرة القدم ضمن تأهله “ببراعة” إلى دور الـ16 من مونديال قطر 2022 وأظهر “قوة دفاعية” و “نضجا” سمح لأسود الأطلس” بالحلم بالوصول إلى القمة والذهاب بعيدا في كأس العالم.

وكتبت يومية “أس” أن “المغرب حقق هذا الإنجاز بعد 36 سنة، مبرزة أن المنتخب تأهل إلى دور الثمن من المونديال، بعد فوزه على كندا 1-2، محققا بذلك أفضل حصيلة في تاريخه”.

وأشارت، في تحليلها للمنتخب المغربي، الذي سيواجه المنتخب الإسباني، في دور ثمن نهائي كأس العالم، إلى أن المغرب يحلم اليوم بالوصول إلى أعلى القمم. ويقدم بالتأكيد أحسن مستوى له، مبرزة إمكانات أسود الأطلس، والتي تعادلت مع منتخب كرواتيا وفازت على بلجيكا.

وسجلت الصحيفة أن المغرب، بقيادة مدربه الشاب، وليد الركراكي، الذي ترك بصمته في ثلاث مباريات فقط “يهاجم جيدا ويدافع بشكل أفضل”.

في السياق ذاته، أكدت “ماركا” أن “طوال أطوار البطولة، أظهر المغرب أنه فريق جيد، يتمتع بقوة دفاعية كبيرة”.

وذكرت الصحيفة أن “هذه هي المرة الثانية التي يصل فيها المغرب إلى دور الثمن من المونديال (في ست مشاركات) وقد فعل ذلك بعد تعادل وانتصارين”.

وبحسب ماركا، “بعد خسارته بفارق ضئيل أمام ألمانيا الغربية في مونديال المكسيك 86، يحلم أسود الأطلس الآن بصنع التاريخ”، مؤكدة أن العبور إلى الدور الثاني من تصفيات كأس العالم يضع منتخب المغرب ضمن أفضل 16 فريقا في العالم.

من جهتها، أوردت “موندو ديبورتيفو” أن “المغرب أدى واجبه بفوزه على كندا ليحقق تأهلا رائعا لدور الـ16 متصدرا المجموعة، مستفيدا من تعادل كرواتيا أمام بلجيكا”.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه على الرغم من مقاومة خصومه، فإن المغرب “عرف كيف يقرأ المباراة وعانى من أجل معادلة، في الوقت الحالي، الإنجاز الذي حققته البلاد في المكسيك 86″، مضيفا أن أسود الأطلس قد حققت حلما قديما أمام منتخبات بسجلات تاريخية مثل بلجيكا وكرواتيا.

وخلصت الصحيفة إلى أن المنتخب المغربي يواجه في الدور الثاني، المنتخب الإسباني في مباراة لن تكون فيها المهمة سهلة على الإطلاق بالنسبة لمنتخب لاروخا.