أخبارتقارير ومقالات خاصةكرة القدم العربيةكرة قدمكرة مغربية

تألق النجوم يضع الركراكي في ورطة.. من الأنسب لقيادة هجوم منتخب المغرب؟

سيكون وليد الركراكي مدرب منتخب المغرب أمام تحدٍّ حقيقي لاختيار المهاجم الأنسب لقيادة الخط الأمامي للفريق في الاستحقاقات المقبلة.

وأعلن وليد الركراكي عن قائمته النهائية، التي ستخوض مبارتي زامبيا والكونغو الديمقراطية في إطار تصفيات إفريقيا لكأس العالم 2026.

وضمن اخياراته الهجومية، تواجد كل من سفيان رحيمي بطل آسيا مع العين الإماراتي، وأيوب الكعبي هداف أولمبياكوس اليوناني، بالإضافة ليوسف النصيري المتألق مع إشبيلية.

المهاجم الصريح في منتخب المغرب.. امتداد تاريخي

على مدار تاريخ كرة القدم المغربية، شكل المهاجم الصريح الذي يمتلك حنكة التهديف من أنصاف الفرص أو تحويل الفرص الميتة إلى أهداف معضلة مستديمة في مختلف المحافل.

ورغم أن ديل السبعينات والثمانينات وبداية التسعينات، أنجب قناصين بارزين، على غرار أحمد فراس هجاف المغرب التاريخي وصلاح الدين بصير وغيرهم، لم مهاجموا العقدين الماضيين بقدر التطلعات منذ مروان الشماخ الذي بلغ نهائي كأس أمم إفريقيا 2004.

ويفتقد مهاجموا الجيل الحالي للفعالية مع منتخب المغرب، رغم توهجمهم مع الأنندية في الدوريات المحلية والمسابقات القارية أمام أعتى وأقوى الخصوم، ما يطرح علامة استفهام كبيرة حول السبب في ذلك.

منتخب المغرب
منتخب المغرب – كأس أمم إفريقيا(تصوير: عمر الناصيري)

هل انتهت أزمة المهاجم في منتخب المغرب؟

مع تواجد ثلاث خيارات قدمت مستويات رهيبة هذا الموسم، يتساءل الكثيرون عن الرجل الأنسب لقيادة هجوم منتخب المغرب في الفترة القادمة.

سفيان رحيمي

بزغ نجم سفيان رحيمي هذا الموسم بشكل لافت مع العين الإماراتي، وخطف الأنظار في مركز المهاجم الصريح في منظومة هيرنان كريسبو، على عكس ما أثير سلفا حول توظيفه في غير مركزه.

وقاد رحيمي فريقه لحسم عدد من المباريات محليا وقاري لصالحه، شكل النقطة الكبرى في مسيرة لاعب فريق الرجاء الرياضي السابق، مساهما بتسجيله ل7 أهداف خلال 17 مباراة شارك بها بدوري الخليج العربي، علاوة على توقيعه على 13 هدفا بدوري أبطال آسيا وتوج بطلا وهدافا للمسابقة.

أيوب الكعبي

ضرب أيوب الكعبي موعدا مع شباك كل خصم واجهه فريقه أولمبياكوس اليوناني، واستعاد ذاكرة التألق والتهديف في موسم استثنائي للنجم المغربي.

وقاد أيوب الكعبي فريقه لنهائي دوري المؤتمر الأوروبي لأول مرة في تاريخه، كما نصع نفسه هدافا للمسابقة برصيد 10 أهداف، ناهيك عن تسجيله 18 هدفا في الدوري اليوناني.

أيوب الكعبي
أيوب الكعبي (المصدر: Gettyimages)

يوسف النصيري

رغم الموسم المخيب الذي مر منه إشبيلية، لم يتخلى المغربي يوسف النصيري عن عاداته بتسجيل الأهداف، آخرها كان في شباك برشلونة بالدوري الإسباني.

وسجل النصيري 16 هدفا في الليجا، كما سجل هدفين في دوري أبطال أوروبا وهدفا وحيدا في مسابقة كأس ملك إسبانيا.

بلغة الأرقام، قدم الثلاثي مستويات قوية تجعل اختيار الأنسب للمشاركة في التشكيل الأساسي أمرا صعبا على المدرب، في انتظار معرفة من سيقع تحت طائلة اختيار وليد الركراكي في يونيو القادم.

Hakim Zairi

حكيم الزايري، صحفي مغربي ومعلق صوتي

2716 مقال