أخباركرة القدم الانجليزيةكرة قدم
الأكثر تداولًا

بين صلاح وماني وفيرمينو – ليفربول يدرس التفريط في أحد أضلاع مثلثه الهجومي!

زعمت تقارير صحفية إنجليزية، أن نادي ليفربول يستعد لكسر خط هجومه الأيقوني المكون من: محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فيرمينو هذا الصيف.

وينتهي عقد ثلاثي هجوم ليفربول، رسميًا، بحلول 30 يونيو 2023، فيما لم يدخل النادي الأحمر في أية مفاوضات جديدة مع أي من لاعبيه الثلاثة حتى اللحظة.

وزعم موقع “جول” العالمي، أنه من غير المرجح أن يسلم ليفربول صفقات جديدة لجميع نجوم خط هجومه الثلاثة، حيث سيتعين عليه التفريط في واحد منهم بسبب هيكل الأجور الصارم!

ويعتبر محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فيرمينو، هم السبب الرئيسي وراء فوز ليفربول بدوري أبطال أوروبا 2019 والدوري الإنجليزي الممتاز 2020، وغيرها من البطولات الأخرى التي توّج بها الريدز خلال الثلاث سنوات الأخيرة.

لكن مع اقتحام دييجو جوتا ولويس دياز تشكيلة يورجن كلوب هذا الموسم، يبدو أن واحدًا من المثلث الهجومي التقليدي على الأقل سيغادر هذا الصيف.

موقع “جول” أوضح أن ساديو ماني الذي سجل 118 هدفًا في 265 مباراة مع ليفربول، يُعتقد انه هدفًا رئيسيًا لبايرن ميونخ هذا الصيف، ويقال أيضًا إنه منفتحًا على الانتقال إلى برشلونة الذين يسعون لتوقيع مع إسم كبير.

وفي غضون ذلك، يُعتقد أن محمد صلاح الذي سجل 155 هدفًا في 250 مباراة، هو أولوية ليفربول في تجديد العقود حاليًا.

أما بالنسبة لفيرمينو، الذي سجل 98 هدفًا في 323 مباراة، فقد كان الضحية الرئيسية ليورجن كلوب مع ظهور جوتا ودياز.

حيث ظهر البرازيلي الدولي في 18 مباراة فقط في البريميرليج هذا الموسم، وسيكون الهدف الأبرز لإدارة ليفربول تمهيدًا لبيعه هذا الصيف.

جدير بالذكر، أن يورجن كلوب الذي وقع على عقد جديد مع الريدز في أبريل الماضي حتى 2026، يأمل في الإبقاء على صلاح وماني وفيرمينو لأطول فترة ممكنة في أنفيلد.