أخباركرة قدم

بعد فضحيته في أياكس.. الفيفا يمنع أوفر مارس من تولي أي منصب لمدة عام

أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” قرارًا بمنع الهولندي، مارك أوفر مارس، من تولي أي مناصب في عالم كرة القدم بعد فضيحته الأخيرة في نادي أياكس.

وكان مارك أوفر مارس قد أقدم على تقديم استقالته، لأسباب أخلاقية بعدما أرسل العديد من الرسائل المسيئة إلى زميلاته في العمل في أياكس في عام 2022.

لكن الاتحاد الهولندي قد أصدر قرارًا في الأيام الأخيرة من عام 2023 الماضي بشأن إيقاف أوفر مارس، وهو ما تبناه الاتحاد الدولي لكرة القدم واعتمده بشكل دولي.

وفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو“، فإن الفيفا قد استقر على إيقاف النجم الهولندي لمدة عام عن ممارسة أي نشاط خاص بكرة القدم على خلفية فضحيته في أياكس.

وهو ما سيجعله يتوقف عن العمل في منصبه كمدير رياضي لنادي رويال أنتويرب البلجيكي، حيث أ،ه تولى المهمة مع الفريق في مارس 2022 بعد طرده من قبل نادي أياكس.

الجدير بالذكر، أن أياكس كان قد أعلن عن طرد أوفر مارس من منصبه كمدير رياضي للنادي في بعد اعترافه بقيامه بهذا الفعل المشين تجاه زميلاته في النادي.