أخبارريال مدريدكرة القدم الإسبانيةكرة قدم

إهانات متكررة.. لاعب شباب ريال مدريد يتلقى لكمة في وجهه من أحد المشجعين

أكدت تقارير صحفية إسبانية أن أحد لاعبي شباب نادي ريال مدريد قد تلقى لكمة قوية في وجهه بعد مباراة فريقه ضد ريال ماجاداهوندا في الدوري الإسباني للشباب.

وكان فريق الجوفينايل في ريال مدريد قد واجه نظيره رايو ماجاداهوندا وفاز عليه بنتيجة 4-2، حيث سجل الأهداف كل من هوجو دي لانوس “هدفان” وميسونيرو وباولو ياجو.

وبعد المباراة، تعرض إيكر برافو، لاعب شباب ريال مدريد، إلى لكمة قوية في وجهه من أحد المشجعين أثناء خروج لاعبي الجوفينايل من ملعب المباراة.

إيكر برافو يتلقى لكمة قوية في وجهه بعد مباراة ريال مدريد وماجاداهوندا

حيث أكدت صحيفة “ريليفو” الإسبانية، أن برافو قد صدمه أحد المشجعين برأسه في وجهه أثناء توجه رجال ألفارو أربيلوا (مدرب ريال مدريد جوفينايل) إلى حافلة التي ستنقلهم إلى مدينة الفالديبيباس الخاصة بالنادي الملكي.

وأكدت الصحيفة أن اللاعب تعرض لإهنانت متكررة من مشجعي نادي رايو ماجاداهوندا طوال مشاركته في المباراة، قبل أن يتم تكرار الأمر عند خروج اللاعب من أرض الملعب بعد اللقاء.

كما قالت الصحيفة أن موظفو الطاقم الفني لشباب ريال مدريد تدخلوا على الفور من أجل إنهاء الأزمة، مشيرة إلى أن النادي استنكر الإهانات التي تعرض لها اللاعب في الفترة الماضية.

الجدير بالذكر، أن إيكر برافو قد انضم لفريق الكاستيا بنادي ريال مدريد ليشارك تحت قيادة راؤول جونزاليس في صيف 2022 لفريق قادمًا من باير ليفركوزن الألماني، قبل أن يتم تصعيده إلى فريق الجوفينايل”الشباب” تحت قيادة أربيلوا.